منتدى متوسطة كركب للتعليم المتوسط -البيض32

ان هذا العصر ليل فانر ايها المسلم -محمد اقبال

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

ان هذا العصر ليل فانر ايها المسلم -محمد اقبال

مُساهمة من طرف marouf64 في السبت 2 أكتوبر 2010 - 21:20

[b][b][b][size=18]السلام عليكم ورحمة الله ..

لم يعد يخفى على بقعة من بقع الكون ، أن شاعرا اسمه " محمد إقبال "

أقام فيها ، فقد كانت كلماته وقودا يحيل الأمة إلى ومضة من الإيمان

ولا يخفى على مستمعي النشيد الهادف ، تلك الكلمات التي أنشدها الأستاذ أبو

الجود للشاعر محمد إقبال التي أضاف إليها حقيقة ذاك الإحساس بالأمل المرتقب

وذاك الفجر الباسم القريب


يقول الشاعر محمد إقبال ، وهو شاعر الإسلام وفيلسوفه .:



إن هذا العصــر ليــــل فأنـــــر *** أيهـــــا المســلم ليـل الحائريــــن


و سفين الحـــــق في لجّ الهوى *** لا يـرى غيـــرك ربان السفيــــــن


أنت كـنـز الـــدر و الياقوت في *** موجة الدنيــا و إن لم يعـــرفــوك


محفــل الأجيــــال محتــاج إلى *** صوتك العـــالي و إن لم يسمعوك


ليس في الوقت فراغ فاعتــــزم *** و املئ الدنيـــــا بأعمــال شريفـة


أنت نور الأرض تهدي أهلهـــا *** لن يرى غيرك في الأرض خليفة


نحن نهدي الخلق زهراً و ثمارا *** و سوانا يبعـــــث النـــار ضرامـا


كــــل نمرود إذا أوقـــد نـــــارا *** عادت النيران بـردا و سلامـــــــا


نحــــن بالإيمــــــان نبني عزنا *** لا نهاب الموت أو نخشى الصعاب


و إذا الباغي رمى في غرسنــا *** جـــذوة الظلم جعلناها ترابــــــــا



وما أعظم هذه الكلمات وما أعظم صداها .. فوصف حال الأمة الإسلامية

الصعب في هذا العصر ظلام دامس حالك ، ولن يتبدل هذا الظلام إلى نور

وهداية .. _ ولا تؤخذ الكلمات على معانيها الصريحة فقط في فهم القصائد_

والظلام ، ظلام البعد عن النهج القويم ، والجهل بالدين والصراط المستقيم

، والنور الذي يجلو هذا ظلام ، نور الهداية والإيمان الذي يمتكله المسلم

الحق فخذ أيها المسلم ، بأيدي الحيارى ، وكن لهم معينا بإنارتك ( فأنر )

فنبراس الهداية والنور كفيل بأن تشرق الدنيا وتخرج من ظلامها القاتل .

أما في صدر بيته الثاني .. وسفين الحق في لج الهوى .. تصوير بديع تجلى

فيه إيمان الشاعر بعظمة هذا الدين ، وصدق محبته له . فمركب الحق في

أهوال الظلال والغواية .. لا يمكن أن ينقذه سواك أيها المسلم .. كما أكمل

عجز البيت ( لا يرى غيرك ربان السفين ) . لتصل بهذا المركب إلى بر الأمان.

ثم يقول في بيته الثالث ، أن أثمن كنز على الإطلاق هو أنت أيها المسلم

الحقيقي .. وحينا أشار الشاعر في قصيدته إلى ( الدر والياقوت ) فما قصد

الحصر والتحديد .. إنما أراد بهما الإشارة إلى عظمة هذا الكنز الذي ربما لا

يقدر بثمن ( فالكنز ) ليس مجرد قطعة او اثنتين بل هو كمية كبيرة تفوق ما

يتخيله الإنسان غالبا . ثم أكمل البيت .. في موجة الدنيا وإن لم يعرفوك

.وهناموجة الدنيا هي الفترة التي نعيشها من هذا الزمن ، أو الحقبة

الزمنية فعادة يلقي الموج وينقل الكنز من مكان لآخر .. ( وإن لم يعرفوك )

إشارة إلى المأساة التي نمر بها فكأنه أراد أن يقول في تصويره للحال ، ما

عاد الناس يميزون بينالدر الحقيقي الثمين الذي خلقه الله مستقرا في قحر

البحار وبين المزيف منها. فكن أيها المسلم على ثقة أنك الكنز الحقيقي

حتى وأن كنت لم تكتشف من قبلهم إلى الآن .



والشرح يطول .. . .




وهذه الأبيات .. وإن كانت قليلة العدد فهي في ذاتها عظيمة الأبعاد .. وما

هي إلا مثال على حسن اختيار الكلمة ، لنخرج بنشيد هادف .[/size][/b][/b][/b]
avatar
marouf64
العضو الذهبي
العضو الذهبي

ذكر عدد الرسائل : 178
العمر : 52
الموقع : kerkeb32000.yoo7.co;
المزاج : مرح
تاريخ التسجيل : 17/12/2008

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى